صحيفة شعراء العرب الالكترونية

ولا شي … لـ عبدالله القرني

  • 0

كنت احسب انك شي واثرك ولا شيّ
الله حسيبك يوم خيّبتْ ظنّي

مشيت في دربٍ من الكبر والغيّ
والعين فيها عبرة تمتحني

سرابك اظماني وانا كنت لك ميّ
واقبلت لك بس انت صديت عني

يوم اجْدبَتْ دنياك انا صرت لك رَيّ
واقول انا لك وانت فيني ومني

كنت احترق وامْنَحْك من طيبتي فَيّ
وامْدَحْك بالأشعار واطرب واغني

أوقدت لك في حالك اوقاتك الضيّ
وبِغْيابك الظلما طغن واهلكنِّي

لكن على ماقيل بالشامي ” اخطي ”
أوفيت لك والغدر منّك طعنّي

فيك اجتمع كِبرْ وغرورٍ مع العَيّ
وتْعبت الاقي حَلّهنْ واتعبنّي

كِبْرَكْ مرض واخر علاجك هو الكيّ
بسقيك كاسٍ يدْك منّه سقنّي

أترك تعليق



التعليقات مغلقة.